السبت، 10 أكتوبر، 2009

أبعاد مساندة اتحاد الشغل للرئيس بن علي في انتخابات 2009

سارة عبد المقصود

علن الاتحاد العام التونسي للشغل مساندته المطلقة لترشيح الرئيس زين العابدين بن علي للانتخابات الرئاسية 2009... واتخذ هذا القرار في مستوى الهيئة الادارية وهي هيكل مفصلي يمثل المكتب التنفيذي المركزي والكتاب العامين للاتحادات الجهوية والجامعات والنقابات العامة... بمعنى ان هذا الترشيح والمساندة جاءت من ممثلي الهياكل المختلفة للاتحاد العام...
ولئن زكت كل المنظمات الهامة ترشح الرئيس بن علي على غرار اتحاد الصناعة والتجارة واتحاد الفلاحين والاتحاد الوطني للمرأة وغيرها من المنظمات الفاعلة فان مساندة الاتحاد العام التونسي للشغل تحمل اضافة جديدة وذلك ليس استنقاصا غيره من المنظمات التي تتمتع هي الاخرى بحجم ثقيل ودور فاعل في الساحة الاقتصادية والفلاحية والاجتماعية وانما تاريخيا فإن قواعد الاتحاد العام التونسي للشغل وهياكله تشقها تيارات فكرية وسياسية مختلفة باسم الحياد والاستقلالية تحاول ان تنأى بنفسها عن الفعل السياسي وتحاول ان تحصر جهدها في الفعل النقابي والمفاوضات الاجتماعية والاهتمام بالشأن العام من حين لآخر... ولكن الهيئة الادارية للاتحاد العام التي عاينت المكاسب التي تحققت لفائدة الشغالين وصيانة الحق النقابي الحر المسؤول ووتيرة المفاوضات التي حافظت على مواعيدها رغم الازمة الاقتصادية العالمية لقد صوتت لفائدة بن علي وزكت التواصل والوفاق الوطني مع ترك الحرية الكاملة لقواعدها النقابية في مستوى الانتخابات التشريعية...*

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق